ابراج

 

العاب

 

صور

 

مسلسلات

 

افلام

 

فيديو

 

اغاني

 

الرئيسية

 

 
 
 
 
 

 

 

 للشاعر فاروق طوزو

 

غريب في المدينة

 

 

 

ما للغريب حين تشتدُ عليه المدن..؟؟

           يعيدُ ترتيب قرىً في البعيد ..

فيسهر مع الأقران في حاراتٍ بالية

                      يعمر ريفاً ويشيد

ما للغريب يخشى العمارات العالية

                          وأوطان الزجاج

يغرد وحيداً كأنه البلبل

                      ليلة عصفٍ ورعود

   *      *      *

ما للحزين حين يشتد الوتر

   يرى الشوارع المكتظة

                               جبالاً وسدود

             يتخيل بيتاً شيده من القرميد

على طريقٍ منسي أو شفير وادٍ

                                 تدقه الريح

والمطر ينهرُ سقفه                    

               يتدلى على جهة الظل منه

                                         جليد

    *     *     *

كل ليلةٍ

    يلقي في كأسه أشرعة العمر البليد

ويعتصر الثمالات

ممتعضاً من الظلم

يتذكر مدناً

 ينمو على أرضها الكارهون

وتثمر أرضها بالشامتين

        ينهالون على بعضهم بالوعيد

    *    *     *

يهرب من بشرٍ كُثرٍ

في الأعراس تأخذهم الحمية

                         فيقتلون

وفي فجر العيد يذبحون

الخائفُ

    يُسمع صوت دبيبه على الأرض

صوت همسه للنساء

                  أنين الحزن المتجدد

    *    *     *

إنه الغريب

 ينفض عن رأسه

                    ما يراه

ويتدثر جيداً في حجرته

خائفاً مذعوراً

 كأنه عصفورٌ طريد

**************************

                           Faruq-tozo@hotmail.com

 

 
 
 
 
 
 

E-mail    info@amouda.com

Webstats4U - Free web site statistics