Beş Kurd

 

ابراج

 

العاب

 

صور

 

افلام

 

فيديو

 

اغاني

 

الرئيسية

 

 
 

 

 

 

  حوارات

 

حوار مع الكاتبة والشاعرة السورية شيرين كيلو

انا الانسة شيرين احمد كيلو , ابنة الثمانية والعشرون ربيعاً , عشتها في مدينة عامودا المتاخمة للحدود السورية التركية , حيث اشعر ان السماء اقرب الي من الارض فالاحلام زادي اليومي انسجها مرة شال اميرة ارتديه ممتطية صهوة

   
 

حوار مع القاصة السورية  وزنة حامد   حاوره روشت محمد

الشعر أوسع مقارتةً من انواع الآدبية والفنية الاخرى، او نقول اكثر احتلالاً بدون مقيد الإيطار انواع الأدبية الاخرى الشعر اكثر اضهاراً لنفسه من بين الفنون الاخرى نرى أن الشعر متسلط على ثقافات الشعوب، السؤال هذا:

   
 

ماهين شيخاني" ... الكتابة باللوحات التشكيلية

أديب وفنان تشكيلي، ميّزه صمته الدائم واشتغاله على النص، الابتعاد عن الأضواء والمقابلات، منهمكاً في الكتابة والرسم عن الحياة الواقعية في بلدته الصغيرة "الدرباسية".

   
 

زياد سحتوت : مقالب الكاميرا الخفية يجب أن تكون إنسانية وغير مؤذية

أسلوبه مميز في التواصل مع الجمهور، قدرته كبيرة في رسم الابتسامة على وجوههم، بخفة ظله وروحه المرحة، الفنان " زياد سحتوت " نجم الكاميرا الخفية وصاحب المقالب المضحكة يروي لسيريانيوز قصة عشقه لهذا النوع الخاص والدقيق من "كوميديا الكاميرا"، وذلك بعد مسيرة ربع قرن من العمل والنجاح.

   
 

Smoking : حوار مع سيجارة

موضوع عن التدخين هو عبارة عن مقابلة بين مذيعة وسيجارة المذيعة: بعد السلام نقدم لكم ضيفتنا التي تدخل بيوتنا برضانا أو رغما عنا فنرى حملها صغارنا وكبارنا ...نراها بعدة أشكال وألوان ولها عدة نكهات ضيفتنا الحارقة ...

   
 

حوار مع القاصة والروائية السورية وزنة حامد

وزنة حامد تكتب القصة والرواية , تحب الواقعية في السرد إلى أقصى حدودها , هي مجتهدة في الكتابة ,ودائما لديها ما هو جديد تكشف عري الواقع إلى حد فاضح دون أن تأبه للمسلمات والخطوط الحمراء وتحديدا هنا تكمن بؤرة الكتابة الحقيقية وأريد أن أقول إن الجزيرة بحاجة إلى أصوات قصصية أو روائية نسائية

   
 

حوار مع القاصة والشاعرة السورية وجيهة عبد الرحمن 

وجيهة عبدالرحمن صوت أنثوي جزراوي صارخ ,تكتب القصة القصيرة بأسلوب مغاير, وبلغة جميلة, كأنما تدون قصيدة نثرية أو نص مفتوح, يتعدى كل الأنساق التجريبية التي ظهرت في الجزيرة, فهي تعرف جيداً كيف تختار موضوعاتها الكتابية ,

   
 

مروة كريدية في حوار حول حرية المرأة والعمل السياسي

مروة كريدية كاتبة تتناول المواضيع الفكرية بعمق وتعالج الظواهر السياسية والاجتماعية بروح "كونية"، ترى أن تعميق التقسيمات واتخاذها كمعيار لتصنيف البشر من شأنه أن يؤدي إلى العنصرية التي تكرس الحروب، وهي تؤمن أن السلام والعدالة لا يتحققان الا بوسائل عادلة ولاعنفية،

   
 

حوار مع الكاتبة الكردية ميديا كدو

ميديا كدو كاتبة كردية من نوع خاص تجتاز الكلمة بحرية و بكل شفافية وإتقان ، تطير مع سرب العمالقة وهي في مقتبل العمر ، تقتات الحياة بكل معانيها ، تخالط الفقير تتقاسم همومه والثري أجمل أوقاته و الأطفال في صياغة التفاؤل ، خيالها واسع لرسم كلماتها في أجمل لوحة زيزفونية ،

   
 

أمير البزق سعيد يوسف : التلاعب بأساسيات موسيقانا خط أحمر

قامة من قامات الموسيقا في المنطقة، غنى ألحانه العديد من الفنانين الأكراد والأتراك والعرب والفرنسيين، سجلت له منظمة اليونسكو أسطوانة ذهبية في أواسط السبعينات تقديراً لأعماله، كما طبعت إحدى الجمعيات الثقافية في السويد

   
 

حوار مع الكاتب و الشاعر عبدالله علي الاقزم

عبدالله علي الاقزم - من مواليد (1970 "( القطيف " درس اللغة العربية ,كاتب وشاعر، يكتب لأجل الإنسانية ، يؤمن بالتفاعل مع الأخر ثقافيا وفكرياً برؤية شاعرية، وترتكز أدواته الكتابية على ما هو جديد

   
 

حوار مع نقيب الحمير... 2

منذ ألف عام عندما كنا أطفال  كنا نجتمع في ليلة العيد , بعد غروب الشمس, يحمل كل واحد منا عصا وعلبة فارغة من مادة التنك وندق بالعصا على التنك وندور في الحواري و أزقة المدينة , ونقول هذه العبارة بصوت عالي : سَيده سَيده سَيده إيرو إيفارا عَيدة ؟

   
 

 بسام كوسا : باب الحارة عرض فولكلوري و المسلسلات التركية سخيفة

تميزت أدواره بالجرأة والموضوعية في الطرح , شارك في أهم المسلسلات السورية التي أثرت
على الرأي العام يبحث عن أفضل الممكنات ليكون ما يؤديه مؤثرا , يشتكي من حالة الفوضى

   
 

حوارات الفن والحب والحرية مع الفنان المبدع الموسيقي نصير شمة

الزمن يستدعي الاشخاص دون علمهم، الواسطي المُعارض لجميع السلطات في بلده، كنت على مقربة من لقاءه عدة مرات غير ان المرة هذه لم نرتضي البعد، فجمعنا على كلمة طيبة ورؤية واضحة وحزن دفين بين الضلوع ولوعة ما من مخرج لها نحو التلاشي.

   
 

حديث متميز مع نجم الدراما السورية: الفنان خالد تاجا

فنان مثقف  وجرئ من الطراز الرفيع , ممثل متواضع جدا ,يمتلك حس الفراسة التي تدفعه للأفضل , تجربته ممتدة لأكثر من أربعة عقود ولا يزال يطمح للأكثر والأفضل  , صارحنا بلحظات الضعف والإخفاقات والنجاحات الكثيرة , يتكلم في الدين والسياسة  وهو واثق الخطى , يؤمن بفلسفة النملة والنحلة

   
 

حوار مع الشاعرة والأديبة اللبنانية  ضحى عبد الرؤوف المل

قد يكون الإبداع من طبيعة الإنسان.. لا أعتقد بوجود عمل إبداعي  يأتي من لا شيء ، وإنما هناك إبداعاً يولد نتيجة إرادة ما ،

 

   
 

لمن تغني ماجدة الرومي؟!!

الفنانة ماجدة الرومي، سيدة من سلام وعاطفة، صوتها العذب لغة الفرح، واطلالتها تجسّد ملكوت الرحمة، ولا كلام اكثر في تعريف هذه الانسانة التي عرفت ان تدخل الى قلوب الناس من دون استئذان. منذ انطلاقتها الفنية وهي حاضرة في ذاكرة الانسان، تتلو عليه صوتها، ترشقه بفرح حضورها، وبكل

   
 

حوار مع الفنان الكوردي جمال تيريج

فنان ترعرع بكنف عائلة ادبية  وطنية وانهل من مدرستها دروسا بكل القيم الكوردايتية  وارتوى بالحب والوفاء من مداميك روحها الثورية .. غنى لارض الوطن من منبعه الوانا بكل افراحها  ومأسيها  .... 

   
 

شيدا... حين يحلم المرء أن يصل الإحساس أولا!

كان سلسا في إجاباته راغبا منا في أن نحس بها قبل أن يجيبنا, لأن أمثاله من الفنانين نعرفهم كلنا, ونحس بهم كلنا, ونراهم ونفهمهم عبر أغانيهم التي يسمعها العشاق وتتناولها الألسن في كل مكان,

   
 

حوار مع الشاعر شيركو بيكس

لعل خير تسمية يمكن ان تليق بأحد اسماء الشعر الكردي ، مثل شيركو بيكس هي انه شاعر من طراز متميز، ذلك لانه أحد الذين أخرجو القصيدة الكردية من تقليديتها، ونفخ فيها روح الحداثة، كي تكون قصيدته بمستوي حرائقه، ورؤاه، واحلامه.

   
 

حوار مع الفنان زبير صالح

زبير صالح فنان قدير ومثابر احتل مكانة مرموقة وحضور مميز في فضاءات الأغنية الكردية الحديثة وخاصة في الوسط الشعبي المتذوق للأغاني الأصيلة المركّبة بمقامات تراثية عريقة والتي تهذب الروح والفؤاد معاً وتغذي الذاكرة المبعثرة وتسكن الذوات المضطربة من خلال إيقاعاته المتعددة والمتصوفة في

   
 

حوار مع الفنان سعيد يوسف

للحوار مع فنان كبير ، وشاعر مبدع من طراز سعيد يوسف نكهة خاصة ، حيث يمضي الوقت مسرعا دون أن تشعر به ، لما يمتاز به من ثقافة موسيقية ، وخبرة في الحياة ، وطموحات لا تحد ، هكذا وجدنا أنفسنا ونحن في زيارة الفنان الكبير سعيد يوسف الذي أجرينا معه الحوار الآتي :

   
 

حوار مع الشاعر الكوردي  صالح حيدو

مراراً و تكراراً حملت القلم بين أصابعي و فرشت أمامي الأوراق البيضاء لأبدأ بكتابة مقدمة أو مدخل لإجراء حوارٍ معه للبحث عن مكنونات التراث في أعماقه إلا إنني في كل مرة و بعد دقائق من حملي للقلم و التفكير في الشخصية التي أود أجراء الحوار معه كنت أرمي القلم على الأوراق المبعثرة أمامي, لأنني ما كنت

   
 

 حوار مع الفنان داوود عدواني

داوود عدواني من الفنانين الكرد المهرة والمتميزين بعزفهم على آلة البزق، ومن الموهوبين القلائل الذين أبدعوا في مجال الغناء و العزف وحركوا بقوة المشهد الموسقي الكردي العام. وتحديدا في الجزيرة منذ ثلاثة عقود من الزمن وبفنه الجميل وصوته العذب، خدم الأغنية الكردية والفلكلور والتراث الكردي

   
 

لقاء مع  الفنان رمضان نجم اومري

من أجمل الأصوات المميزة على الساحة الغنائية ،ذو نبرة جبلية صلدة كصخور جبال كردستان،ثم تراه كبلبل صداح يغرد بعذوبة لا يضاهيه سوى عذوبة انهار كردستان، وهبه الله

   
 

آرشك ....النار الهائجة  شعراً  ......

إن الموهبة الشعرية قل ما نجدها بين العامة , وإنما تتولد نتيجة لعصارة فكر وألم ومعاناة , لتعكس ذاك الواقع   لتكون  صورة  حقيقية  رائعة , بل ومعبرة عن أحاسيس  جياشة , يكتنفها ذاك الإنسان , والشعر بشتى أشكاله يدخل قارئه في جوٍ يتمثله   بنفسه  , ويغوص في خيال لا نظير له ,

   
 

حوار مع الشاعر جميل داري

صوت شعري أتى من الجغرافيا القصية المحكومة بالعزلة والنأي, وغلبت على بداياته الواقعية والمدرسية في حين كانت القصيدة العربية في سورية تواكب تحررها وتجددها, بل كانت تلتفت إلى التمردات الأولى التي سبقت معها القصيدة العربية, وتخلصت من أثقال القيود والأزمان على أيدي أورخان ميسر,

   
 

حوار مع الفنانة  جوبى

مدينة القامشلي التي يزداد تألقها يوماً بعد يوم معلنة على الملأ أنها ماضية في حراكها الثقافي والحضاري الذي جعل منها مركزاً يستقطب الكتاب والمثقفين والأدباء والفنانين من مختلف المناطق ومختلف الأجناس.

   
 

حوار مع الفنان شيدا

يمتلك شيدا العاشق, حنجرة ذهبية وحبال صوتية مصنوعة من الكريستال,لديه قدرة رائعة وملفتة في تطويع صوته والتلاعب في القرار والجواب فهو يمتلك عرب رائعة جداً تدخل الرجفة إلى القلب,بالإضافة إلى

   
 

حوار مع المطرب الجزراوي - إبراهيم كيفـو

عرفه أبناء محافظة الحسكة في أفراحهم وسهراتهم، وعرفه السوريون من إطلالته المحببة إلى قلوبهم على شاشة التلفاز، وهو يفوز في مهرجانات الأغنية السورية التي يحصد جوائزها، غناؤه الدافئ يرسم البسمة على شفاه الناس، ويغمرهم بأمواج الأمل والتفاؤل بالحياة،

   
 

حوار مع الفنانة التشكيلية والشاعرة رؤيا رؤف

ربما ليس هناك متابع للفن التشكيلي المعاصر في العراق والدول المجاورة حتى الآن لا يعرف الفنانة رؤيا رؤف  كإحدى الفنانات المعاصرات  في العراق إلى جانب اهتمامها الجميل بالشعر الحديث الذي ترى بان له أهمية ثقافية وإنسانية وروحية عميقة مع رسوماتها  وألوانها المتعددة.لهذا استطاعت أن توصل فنها

   
 

حوار مع الفنان آرشفين

قبل ايام نزلت ضيفأ عنده،حيث دعاني إلى بيته بمناسبة رأس السنة
بيت حيطانه من قوس قزح، ألوان تحكي لك قصتها في هذه الحياة،اينما
تلتفت ترى أمام عينيك لوحة،فوجدت نفسي أمام مجموعة من الأسئلة
وهذا ما زادني فضولا بأن أطلب منه أن يسرد لنا قصته مع لوحاته وكيف بدأ

   
 

لقاء مع المتفوق  في آلة الطنبور الطالب آياز عبد الرزاق حج قاسم من عامودا

إن الإنسان بشكل عام لديه حب التملك والطموح، ومن لا يملك طموحاً لن ينجح ولن يتقدم في حياته نحو الأحسن والأفضل, والطالب آياز أحب الموسيقى منذ نعومة أظافره لأنه فن جميل وممتع، ولديه طموح بأن يصبح عازفاً كبيراً في

   
 

حوار مع الشاعر الكردي "هوزان كَركوندي"

- كَركوندي تلك القرية الكردية الصغيرة التي تقع في قلب الجزيرة السورية خرج منها قنديل صغير عشق الشعر منذ صغره رسم بأنامله صوراً مصغرة لحياته ومزج بين كلماته حلم شعبه بالحياة والحب حتى